الجمعة 13 / ديسمبر / 2019 المصادف 15 ربيع الثاني 1441 هـ
هيئة إدارة وإستثمار أموال الوقف الشيعي
رئيس ديوان الوقف الشيعي يصدر بياناً بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتفجير العتبة العسكرية المقدسة
عدد المشاهدات : 52
2019/09/25
اصدر رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي بياناً بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتفجير قبة ضريح الإمامين العسكريين (عليهما السلام) القاه نيابةً الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة سماحة الشيخ ستار المرشدي خلال المهرجان السنوي الذي تقيمه الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة بالذكرى الأليمة
فيما يلي نص البيان :
" بِسْم الله الرحمن الرحيم
( ومن أظلم ممن منع مساجد الله ان يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها )
لا زلنا نعيش ذلك الألم الذي شمل جميع المسلمين والمؤمنين لحظة حدوث الاعتداء على بيت من تلك البيوت التي اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه
على بيت من بيوت أهل بيت النبوة ومعدن الرسالة
ذلك الاعتداء الذي احدث جرحا عميقا في قلوب المسلمين عموما والعراقيين خصوصا والسامرائيين بالأخص
كما أحدث دمارا في العتبة المقدسة لا زالت معالمه شاخصة لكل زائر
إننا وبعد مرور هذه السنوات الطويلة لا نجد اهتماما حكوميا كافيا في تمويل مشاريع إعادة إعمار العتبة العسكرية المقدسة مع كونها تحمل خصوصية دينية واجتماعية ووطنية واضحة فهي إضافة الى كونها احدى العتبات المقدسة المهمة في العراق .
تعد مشروعا وطنيا لتوحيد القلوب وانسجام المواقف بين كافة الشرائح المجتمعية في هذا البلد حيث يجمع العراقيون بكافة طوائفهم على احترام وتقديس هذه البقعة المباركة ويعتبرونها ضحية كبيرة للإرهاب الداعشي البغيض ويعدون احترامها وإعادة تأهيلها مشروعا للوحدة الوطنية والصمود أمام تحديات الإرهاب بكافة أشكاله.
اننا اذ نشكر كافة المسؤولين الذين تفاعلوا معنا في خدمة هذه البقعة الطاهرة طوال السنين الماضية نهيب برئاسة الوزراء ومجلس النواب وكافة الجهات المعنية في ان يضاعفوا من اهتمامهم وجهودهم في اتمام الإعمار وتوفير متطلباته من استملاك للأراضي المحيطة بالعتبة وغير ذلك مما تتطلبه عملية إكمال تشييد العتبة بالشكل اللائق بها وبمدينة سامراء . والله تعالى هو المعين والمسدد للصواب
يذكر ان الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة أقامت مهرجانها السنوي بالفاجعة الأليمة تحت شعار من (من عاشوراء الى سامراء الرزية تلو الرزية).
شبكات التواصل